وقعت هيئة الطيران المدني الكويتية اتفاقية مع "الخطوط الكويتية" وشركة "ناشيونال" للخدمات الأرضية (ناس)، لتطوير مستوى الخدمات المقدمة للمسافرين عبر مطار الكويت الدولي.


وقال المدير العام للطيران المدني بالتكليف صالح الفداغي، لوكالة الأنباء الكويتية "كونا"، على هامش التوقيع إن الإدارة تحرص على أن يكون مطار الكويت مستوفياً للمعايير والضوابط العالمية الخاصة بالأمن والسلامة.
وأضاف الفداغي أن من ضمن هذه المعايير تقديم الخدمات في جميع أنحاء المطار ضمن وحدة قياس أساسية هي "إس إل إيه" والمعروفة بـ"اتفاقية مستوى الخدمة".
وهذه الوحدة جزء من عقد الخدمة الذي يحدد ويدوَّن فيه مستوى الخدمة التي تقدم للمسافرين بالتعاون بين "الطيران المدني" ومقدم الخدمة.
وتضمن هذه الاتفاقات الحفاظ على مستوى الخدمة وتحقيق أعلى مستويات السلامة والأمن وتحقيق رضا المسافرين، بحسب الفداغي.
وأضاف المسؤول الكويتي أن هذه الاتفاقيات تتيح معاقبة أو مكافئة مقدم الخدمة، لافتاً إلى أن "الطيران المدني" تعمل على توفير هذه الخدمات منذ أكثر من سنة، من أجل تقديم خدمات عالمية للمسافرين.
ويشمل مصطلح "مقدمو الخدمات الأرضية"، الشركات التي تقدم جميع الخدمات في المطار بمناطق وزن الأمتعة وعند دخول البوابات واستلام الحقائب وقبول المسافرين على الرحلات ونقل حقائبهم وشحنها.
كما يشمل المصطلح أيضاً شركات تجهيز الطائرة بالوقود والنظافة والتغذية وغيرها من الخدمات.
وفي أكتوبر الماضي، حقق مطار الكويت الدولي رقماً قياسياً بمعايير سلامة الأنظمة الدولية خلال العام الجاري بوصوله إلى 77.45% من قبل منظمة "إيكاو" مقارنة بالمتوسطين الإقليمي 76% والعالمي 69.54%.

المصدر :