أشاد أحد أعضاء كتلة نواب قوى التغيير الشماليين بالآداء الاحترافي الذي يمارسه بعض نواب "القوات اللبنانية" المولجين بتناول الملفات الاقتصادية والمالية، حيث قدّموا نموذجاً تشريعياً ورقابياً يُدرّس خلال مناقشات الموازنة العامة وجلسات التصويت على بنودها.



واعتبر النائب نفسه بأنّ التفوّق التكتيكي لنوّاب الجمهورية القوية داخل صفوف المعارضة النيابية ناجم عن إرفاقهم اعتراضاتهم على النصوص والارقام باقتراحات عملية جاهزة وخطوات إصلاحية إنقاذية لمواجهة الازمة والتحديات.

المصدر :