أصيب رجل دين شيعي بجروح، صباح السبت، في أصفهان في وسط إيران، وفق التلفزيون الرسمي الإيراني الذي تحدث عن "هجوم".

وأفاد التلفزيون أن سائق دراجة نارية أصاب بسلاح ناري حجة الإسلام (رتبة متوسّطة لدى رجال الدين الشيعة) محسن أخوان، وهو إمام مسجد في شمال أصفهان.

وقال المصدر نفسه إن رجل الدين كان عائداً إلى منزله بعد صلاة الفجر عندما وقع "الهجوم".

وبحسب التلفزيون، فإنّ أخوان "لم يصب بجروح خطيرة" لكنّه نقل إلى المستشفى.

وقال المصدر إنّ دوافع إطلاق النار لم تعرف على الفور.

وفي أوائل أبريل، طعن متطرّف سنّي من أصل "أوزبكي" اثنين من رجال الدين الشيعة حتى الموت وجرح ثالثًا في مشهد (شمال شرق).

وأعدم القاتل شنقاً في 20 حزيران/يونيو بحسب السلطة القضائية.

واتهمت السلطات "عناصر تكفيرية" بهذا الهجوم. 

وقبل أيام قليلة من هذا الهجوم، أعلنت وسائل الإعلام مقتل رجلي دين سنّة في بلدة غونباد كافوس شمال البلاد، وجرى القبض على القتلة الثلاثة المزعومين، وهم أيضاً من السنّة.

المصدر :