حذر رئيس لجنة الشؤون الدولية بمجلس الدوما الروسي، ليونيد سلوتسكي، تركيا من "عواقب انضمام السويد وفنلندا" لحلف شمال الأطلسي "الناتو"، بعد موافقة أنقرة على ذلك الإجراء الذي رفضته في ايار.

وقال في بيان منشور على حسابه بموقع تليغرام، "إذا كنت مكان تركيا، لن أكون ممتنا للغاية بشأن التأكيدات التي تلقيتها مقابل عدم الاعتراض على انضمام الفنلنديين والسويديين إلى الناتو"، وفقا لمجلة "نيوزويك".
ولم يوضح المسؤول الروسي بمزيد من التفصيل أسباب تلك الادعاءات، وفقا لنيوزويك.

وأضاف: "مع ذلك يجب أن تعي السويد وفنلندا جيدا عواقب مثل هذه الخطوة على علاقاتهما مع روسيا وعلى الهيكل الأمني العام في أوروبا، التي تعاني بالفعل من أزمة عميقة".

وقالت صحيفة "واشنطن بوست"، إن "تركيا المقربة من روسيا بشأن العديد من القضايا الرئيسية قد حصلت على بعض التنازلات للموافقة على انضمام البلدان للناتو".

وفي منتصف ايار، اعترضت تركيا على طلبي السويد وفنلندا لعضوية الناتو، بسبب ما وصفته بـ"دعمهما لمسلحين أكراد وآخرين تعتبرهم إرهابيين إضافة لحظر الدولتين صادرات الأسلحة لتركيا وعدم تنفيذهما لطلبات تسليم مطلوبين"، وفقا لـ"رويترز".
وبعد مفاوضات استمرت ساعات بين زعماء من تركيا والسويد وفنلندا ومسؤولين من حلف شمال الأطلسي في مدريد، الثلاثاء، وقعت الدول الثلاث اتفاقا "من أجل رفع أنقرة لمعارضتها للأمر"، بينما تعهدت الدولتان المرشحتان بـ"عدم دعم حزب العمال الكردستاني ووحدات حماية الشعب الكردية السورية"، وفقا لرويترز.

كما قالتا إنهما لن تدعما شبكة رجل الدين التركي المقيم في الولايات المتحدة فتح الله غولن، الذي تقول أنقرة إنه دبر لمحاولة انقلاب في تركيا في 2016 وتصف الشبكة بأنها منظمة إرهابية.

وقال وزير العدل التركي، بكر بوزداج، الأربعاء، إن بلاده ستجدد طلبات كانت قدمتها للسويد وفنلندا لتسليم أفراد تعتبرهم إرهابيين بعد أن توصلت الدولتان لاتفاق بشأن سعيهما للانضمام لحلف شمال الأطلسي.

ونقلت وكالة أنباء الرسمية التركية "الأناضول" عن بوزداج قوله "ملفات عن ستة أفراد من حزب العمال الكردستاني وستة أفراد من شبكة غولن لا تزال رهن الانتظار في فنلندا وملفات تتعلق بعشرة أعضاء في شبكة غولن و11 في حزب العمال الكردستاني قيد الانتظار في السويد، سنراسل الدولتين بشأن تسليمهم بعد الاتفاق ونذكرهم".

ونص الاتفاق الموقع، الثلاثاء، على أن الأطراف الثلاثة سيشكلون آلية عمل مشتركة لتعزيز التعاون في مكافحة الإرهاب وأضاف أن فنلندا والسويد سوف "تتخذان كل الخطوات اللازمة لتشديد التشريعات المحلية لديهما بشأن ذلك"، وفقا لفرانس برس.

وذكرت صحيفة "بوليتيكو"، الأربعاء، أن تركيا قد تحصل على صفقة طائرات مقاتلة من طراز F-16، نتيجة إسقاط معارضتها انضمام السويد وفنلندا للناتو.

المصدر :