أعلنت قيادة عمليات بغداد، اليوم الخميس، عن نجاح الخطة الأمنية الخاصة بتأمين الحماية لزوَّار الإمام الجواد.

وذكر بيان للقيادة، أن "الخطة المرسومة من قبل قيادة عمليات بغداد لتأمين الحماية للزائرين المتوجهين صوب مدينة الكاظمية المقدسة لإداء مراسيم زيارة الإمامين الجوادين بذكرى استشهاد الإمام محمد الجواد (عليه السلام) والتي أُعدت لحفظ الأمن في العاصمة الحبيبة بغداد انتهت من دون حدوث اي خرق أمني وذلك بمشاركة قطعات في وزارتي الدفاع والداخلية والأجهزة والوكالات الاستخبارية، و مساندة الدوائر الحكومية الخدمية والصحية".

وأضاف البيان أنه "تمَّ توفير الأمن لحشود المواطنين الذين خرجوا لتأدية طقوسهم الدينية خلال هذه الزيارة وفي الأيام التي سبقت وقت الزيارة وبتضافر جهود القوات الأمنية والسهر على راحة الزائرين ليلَ نهارَ" ،مبيناً أن "ذلك جاء بإشراف ومتابعة ميدانية من قبل الفريق الركن قائد عمليات بغداد وقادة المقرات المتقدمة في الكرخ والرصافة وبتواجد مستمر للقادة والآمرين على رأس قطعاتهم".

وأوضح، أن "الخطة الأمنية الخاصة بتأمين الحماية لزوار الإمام الجواد سبقها تنفيذ عمليات استباقية في مناطق محيط بغداد الأمني وتفعيل الجهد الاستخباري والتي تهدف لقبر أحلام العدو المريضة (عصابات الشر والجريمة داعش الإرهابية) في النيل من أبناء شعبنا الأمن المطمئن".

المصدر :