يُعاني تيار المردة من إيجاد الخلف المناسب للنائب الراحل فايز غصن، خاصة أنّه وقبل وفاته كان الاحتمال الاكبر للاتجاه لترشيح وزير الاشغال السابق ميشال نجّار بالتّوافق التام مع النائب السابق فريد مكاري.

لكن وفاة غصن، كشفت الانقسام الكبير الذي يعتري وضعية التيار الزغرتاوي في الكورة، ففيما تدرس قيادة "المردة" خيار تبنّي ترشيح شقيق الراحل عوض نجّار خوفاً من خسارة أصوات مناصري وزير الدفاع الاسبق، تُطالب العديد من الكوادر بترشيح شخص من صلبها رافضةً خيار الوراثة العائلية وخيار تنصيب نجار البعيد عن القاعدة الحزبية.

المصدر :