علّق مهند نعيم، مستشار رئيس الوزراء مصطفى الكاظمي للأمن الانتخابي، علىإعادة نشر تسجيل بصوته، مؤكداً أنه خضع للمونتاج والاقتطاع من سياقه. 
 
وأقرّ نعيم بأن الصوت في التسجيل المتداول هو صوته، "إلا أن المقطعمجتزء وخاضع للمونتاج". 
 
وأضاف "التسجيل كان خلال جلسة حوارية عبر تطبيق كلوب هاوس، في ليلةاغتيال الناشط إيهاب الوزني، وكان الانفعال يخيّم على الشباب، سيما في الموقف منالانتخابات، وكان خطابي لهم يركّز على ضرورة الاحتكام للانتخابات وحدها إذا ماأرادوا تفكيك الأحزاب التقليدية، بغية ثنيهم عن المضي في حراك المقاطعة". 
وتابع "سبق أن تم تداول التسجيل قبل أشهر، ثم تمت إعادة نشره الآن،أحياناً يحتاج الخاسرون إلى شماعة، أولئك الذي لم يستطيعوا إقناع الجمهور يحتاجونشماعة". 
وبيّن "أؤمن بالانتخابات والتداول السلمي للسلطة منذ التغيير عام2003، وأرفض أي تهديد أو تلويح بالسلاح من أي طرف، وكنت ومازلت أحفز الشباب علىالمشاركة في الانتخابات، والتعبير عن رفضهم للأحزاب عبر المشاركة في الانتخابات،ورسالتي نجحت بالوصول إلى معظم الشباب، لكن هناك مقاطعين ولديهم أسباب وجيهة". 

المصدر :