رأى رئيس حركة الاستقلال النائب السابق ميشال معوض أن: "موقف الأمين العام لحزب الله السيد حسن نصرالله ما بعد بعد بعد الوقاحة وهو يستفز كل اهالي الضحايا وكل اللبنانيين".

وأضاف أن: "محاولة إلغاء الحقيقة والعدالة لن تمرّ".
وتابع معوض :"نحن في حالة اجتماعات مفتوحة مع حلفائنا في المعارضة ولن نستكين، ومعركة إلغاء العدالة هي ضمن معركة إلغاء لبنان والواضح اننا نعيش تحت سيطرة السلاح".
وأردف أن: "لا امكانية لإنقاذ لبنان الا بخوض معركة السيادة والاصلاحات وإسقاط ما أنتجه اتفاق الدوحة".
وختم معوض بأن: "الحكومة هشة وغير قادرة على القرار، والقاضي طارق البيطار أمام لحظة تاريخية لعدم الخضوع للضغوط فاللبنانيون معه لأنهم مع الحقيقة والعدالة".

المصدر :