كتبت داني كرشي في "الشفافية نيوز"

علم ان اتصالا حصل بين رئيس الجمهورية العماد ميشال عون والرئيس المكلف نجيب ميقاتي تم خلاله الاتفاق على ان يزور الرئيس المكلف قصر بعبدا مباشرة بعد أداء صلاة الجمعة وذلك لتقديم تشكيلته الحكومية. وقال ميقاتي ان التشكيلة ستعلن بعد الظهر وان ليس فيها ثلثا معطلا. وبينما موعد الرئيس المكلف عند الواحدة والنصف، علم ان مراسيم تأليف الحكومة تحضّر في بعبدا وان تم الطلب من امين عام مجلس الوزراء التوجّه الى القصر. كما اتصلت دوائر القصر الجمهوري  بالمرشحين في التشكيلة الحكومية للحصول على سيرهم الذاتية.
وتعليقا على هذه التطورات السريعة، يلفت نائب رئيس تيار المستقبل الدكتور مصطفى علوش إلى أنه " غير متأكد من أن رئيس الجمهورية ميشال عون تخلّى عن الثلث المعطّل". 
وفي حديثه لـ"الشفافية نيوز"، يشدد علوش على أنه " غير مقتنع بأن الرئيس عون قد تخلّى عن شرطه من أجل التأليف، إلا إذا حصل على وعد فرنسي أو أميركي بموضوع ما، وعلى الأرجح ملف العقوبات". 
وردا على سؤال، حول ما إن كان الرئيس نجيب ميقاتي سيعتذر في حال اصطدم بالدقائق الأخيرة بالثلث الضامن، يقول الدكتور علوش: "على الأرجح هذا الخيار سيُطرح إذا وقع أي طارئ في اللحظات الأخيرة". 

المصدر : الشفافية نيوز