خاص - الشفافية نيوز

انطلقت اولمبياد طوكيو في اليابان، بحفل رسمي يوم امس باستعراض البعثات المشاركة ومنها بعثة العراق التي اقتصرت على ثمانية اشخاص منهم ثلاثة رياضيين فقط والباقي اداريين.
وتحدثت مصادر في حديث لموقعنا عن فضيحة كبرى وفساد في تحديد اعضاء البعثة المشاركة في الاولمبياد وذكرت، ان"رئيس اللجنة الاولمبية العراقية رعد حمودي ضمن رئيس لجنة الشباب والرياضة النيابية عباس عليوي في الوفدمقابل ضمان دعمه في معركة رئاسة اللجنة الاولمبية"، مبينة ان"عليوي اعتذر عن الذهاب الى طوكيو، بعد ضغوط من الشارع الرياضي الذي وجد ان ذهابه هو هدر للمال العام، لان لا علاقة له في المشاركة الاولمبية".
واضافت، ان"الفضيحة الاخرى هي بارسال عدد من الاداريين، حيث وصل عددهم الى خمسة في حين شارك ثلاثة رياضيين بعد الاستبعاد المؤقت للعداءة دانا حسين بسبب تناولها دواء يحتوي على عقار منشط".
ولفتت الى، ان"المشاركة العراقية في الاولمبياد ليست للمنافسة، انما للمشاركة فقط وهو ما استغله بعض اعضاء الاولمبية العراقية للتصييف في طوكيو والذهاب باموال الاولمبية العراقية".
وأكدت المصادر، ان"تحديد الوفد المرافق للرياضيين كان باتفاقات وترضية بعض الاطراف من اجل بقاء الهيئة الادارية الحالية للاولمبية دون خلافات".
واختتم حفل افتتاح دورة الألعاب الأولمبية بالعاصمة اليابانية طوكيو، يوم امس، في حضور إمبراطور اليابان، ناروهيتو، وسط ألعاب نارية في الاستاد الأولمبي، الذي يتسع لـ68 ألف متفرج.

المصدر :