أصدرت سلطات ولاية فيكتوريا الأسترالية، اليوم الخميس، قرارا مفاجئا بفرض إغلاق عام في سائر مدن الولاية، بما فيها ملبورن، ثاني كبرى مدن البلاد، وذلك للحد من تفشي فيروس كورونا.




وقال رئيس حكومة الولاية بالإنابة، جيمس ميرلينو، إن الإغلاق العام سيسري اعتبارا من منتصف ليل الخميس/الجمعة لمدة سبعة أيام على الأقل.

ويبلغ عدد سكان ولاية فيكتوريا ستة ملايين نسمة، وقد صدرت الأوامر إليهم بوجوب ملازمة منازلهم وعدم مغادرتها إلا لقضاء الحاجات الضرورية.

واتخذت السلطات هذا القرار بعدما تضاعف عدد الإصابات في بؤرة لتفشي كوفيد-19 بالولاية.

المصدر :