كشف عضو خلية الازمة النيابية النائب رياض المسعودي، (الاثنين)، عن ان كل مصاب بفيروس كورونا يكلف خزينة الدولة 150 دولار، فيما اشار الى عدم قدرة العراق على مواجهة السلالات الجديدة من الفيروس.

ودعا المسعودي ، الحكومة إلى أن "تكون جادة وحاسمة في تطبيق كل الاجراءات الاحترازية لمنع انتقال سلالات فيروس كورونا الجديدة سواء البريطانية او الهندية والتي تعد اكثر فتكا".
واوضح، أن "العراق الاول عربيا في معدلات الاصابة اليومية بالفيروس، حيث تتراوح من 5-8 الاف اصابة، مشيرا الى ان ضعف هذا العدد غير مسجل".
وعدّ، أن "وضع العراق الصحي صعب، ومن السهولة دخول السلالات الجديدة اليه اذا لم يكن هناك التزام حقيقي بالتوصيات الصحية خاصة وان المراكز الطبية تعاني من ضعف امكانياتها المتواضعة".
واوضح، أن "كل مصاب بفيروس كورونا يكلف خزينة الدولة 150 دولار اي ان ارتفاع معدلات الاصابة اليومية يكلف العراق اموالاً طائلة، لذا فان الوقاية خير من العلاج".
ودعا إلى "الانتباه لخطوات نقل العراقيين من الهند، اذ يجب حجر الوافدين من دول أخرى لمدة 21 يوما لتفادي انتقال الاصابات الى مناطق اخرى".

المصدر :