القى بابا الفاتيكان فرنسيس، السبت، كلمة تاريخية خلال رحلة الحج في مدينة مهد الانبياء (اور) بمحافظة ذي قار جنوبي العراق.
وقال البابا في كلمته، ان"السماء تمنحنا الوحدة وهذا يعزز أخوتنا ويجب ألا ننسى أخوتنا فنحن أحفاد النبي إبراهيم".
واضاف، انه"لا يجب أن يعمل كل منا بمعزل عن الآخر فنحن من يجب أن يعمر الأرض وأخوتنا تدفعنا للعيش بإنسانية وإلا ننسى نوايا الإنسان الحسنة".
واشار الى، انه"من هذا المكان بدأ الإيمان والتوحيد من أرض أبينا إبراهيم  والإيمان يجلبنا معاً أما الإرهاب والعنف فلا يأتيا من الدين".  
وتابع، ان"الإرهاب يستغل الدين ونحن من يجب أن نمنع من يستغله كغطاء  ومات الكثير من الأزيديين وسيء معاملة الكثيرين منهم ولاسيما الأطفال  ويجب أن نحترم حرية الذين وهو حق أساس".  
ولفت الى، انه"حينما هاجم الإرهاب هذا البلد فقد هاجم جزءاً من التأريخ"، مضيفا: "المسلمون والمسيحيون عملوا معاً لإرساء دعائم السلام".
وأكد انه، يرى طريق الحج من هذا المكان الذي يذكرنا بأبينا إبراهيم ومجيئنا لهذه الأماكن المقدسة هو لإحيائها".
واستطرد قائلا: "الإرهاب يستغل الدين ونحن من يجب أن نمنع من يستغله كغطاء والأرهاب هاجم جزءا من التاريخ بالعراق".
وشدد على المساعدة بالقول: "نحتاج إلى أن نساعد بعضنا بعضاً وابيتنا واحد ونحن من يجب أن نجعل للإنسانية قيمةً أكبر ولنصلي من أجل جميع الشرق الأوسط".
واشار الى، ان"السلام سوف يجمعنا معاً ويجنبنا الصراعات ولا سلام دون تفكير بعضنا ببعض ولن يكون هنالك سلام دون التعايش السلمي وأناس يساعدون بعضهم بعضاً".
وتطرق البابا ايضا الى جائحة كورونا وقال: "التباعد الاجتماعي مهم لإبعاد خطر كورونا وإنقاذ أنفسنا وسنبعد جائحة كورونا بتعاوننا".

المصدر :