أوردت تقارير إعلامية أن سلالة كورونا الجديدة، التي جرى اكتشافها قبل أيام قليلة، قد تكون معدية بشدة للأطفال. فما صحة هذه التقارير؟

وقال البروفيسور نيل فيرغسون، مستشار صحي وعالم الأوبئة في إمبريال كوليدج، إن هناك "تلميحا على أن للسلالة ميلا مرتفعا لإصابة الأطفال".

ونقلت صحيفة "ديلي ميل" البريطانية عن العلماء الذين يبحثون في الطفرة، قولهم إن "ليس لديهم أي دليل على أن السلالة الجديدة معدية للأطفال".

وذكر أعضاء فريق "أبحاث الجينوم في بريطانيا" أنهم "ليسوا على دراية بأي بيانات تشير إلى أن هذا الأمر صحيح".

وفحص الفريق أكثر من 160 ألف حالة إصابة بكورونا في المملكة المتحدة، كما أنه يراقب باستمرار طفرات الفيروس.

وأوضح "لم يتم حتى الآن تسجيل حالات كافية مصابة بالطفرة الجديدة. هناك حاجة إلى مزيد من البيانات لتقديم أي تعليقات حول كيفية تأثيره على مجموعات معينة من البشر".

وتابع: "سيستغرق الأمر أسبوعين آخرين قبل أن نحصل على بيانات كافية لتأكيد أو نفي الأمر".


المصدر : سكاي نيوز