غرد زعيم التيار الصدري، مقتدى الصدر، الأحد، بشأن احياء تظاهرات 25 تشرين، وفيما حذر من المندسين المدعومين من الخارج، دعا الحكومة إلى بسط الأمن وردع الوقحين وفتح الطرق.
وقال الصدر، في تغريدة له على منصة "تويتر"، إن "المندسين المشاغبين المدعومين من الخارج، بدأوا يخرجون الثورة عن سلميتها ولا سيما بعد أن اعلن رئيس الوزراء عدم تسليح القوات الامنية!؟؟..".
وأضاف: "لذا على الحكومة بسط الامن وردع الوقحين من التخريب وزعزعة الامن، وعلى الحكومة فتح الطرق وإرجاع هيبة الدولة".
وهدد قائلاً "وإلا فإن هذا يدل على التواطؤ مع ذوي الأجندات الخارجية والأفكار المنحرفة"، خاتماً بالقول: "وحيا الله المتظاهرين السلميين".



المصدر :